مسيرة جماهيرية حاشدة لاتحاد لجان العمل النسائي الفلسطيني في غزة

842 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 27 أكتوبر 2015 - 3:00 مساءً
مسيرة جماهيرية حاشدة لاتحاد لجان العمل النسائي الفلسطيني في غزة

نظم اتحاد لجان العمل النسائي الفلسطيني الإطار النسوي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين مسيرة حاشدة انطلقت من أمام مقر الأمم المتحدة حتى مقر الصليب الأحمر وذلك تضامناً مع أهالي شهداء انتفاضة القدس ضد سياسة التنكيل والاعتقال وهدم منازل اهالي الشهداء وتأكيداً على استمرار الاعتقال .
شارك في هذه المسيرة وجهاء وفعاليات اجتماعية وقادة القوى الوطنية والإسلامية وقيادات الأطر النسوية والاتحادات الشعبية حشد واسع من كوادر وأعضاء اتحاد لجان العمل النسائي وهتفت المشاركات ضد الاحتلال وسياساته الإجرامية ورفضهن كل المحاولات الدولية للالتفاف على انتفاضة القدس تحت عناوين التهدئة ، وطالبن بمضي الانتفاضة قدماً حتى رحيل الاحتلال ، وألقت أريج الأشقر مسؤول اتحاد لجان العمل النسائي الفلسطيني في قطاع غزة وعضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية كلمة جاء فيها مايلي :
تتواصل انتفاضة شعبنا الفلسطيني وتتسع لتشمل كافة نقاط التماس والاشتباك مع جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين , في القدس وغزة , وفي الداخل الفلسطيني .
وفي كل شبر من أرض الضفة الفلسطينية , كل أبناء شعبنا الفلسطيني من شابات وشباب وطلبة يتقدمون الصفوف في الرد على جرائم الاحتلال والمستوطنين . لم ترهبهم الاعدامات بدم بارد ولا الرصاص والقمع والاعتقال , فإرادة الحرية والحياة بكرامة تعلو فوق كل الجراح . فألف تحية لكم أيها المناضلون وانتم تتحدون ارهابهم بكبرياء لا يخلو من التحدي والدليل صمودكم وتجمعكم اليومي في ساحات وشوراع القدس والضفة وعلى اماكن التماس مع جيش الاحتلال في غزة .
ألف تحية لاطفالنا ونسائنا وأمهاتنا ، أمهات الاسرى البواسل والشهداء الابرار وهم يسطرون يوميا اسمى معانى التضحية والوفاء للقدس ولفلسطين ومقدساتها .
وأكدت الأشقر على أن اسرائيل عبرت , خلال السنوات الأخيرة , عن وجها الحقيقي من خلال الإمعان في التمييز العنصري , وهدم المنازل , وسحب الهوية , والإقامة الجبرية , والضرائب الباهظة , ونشر الجريمة والمخدرات , والاعتقالات الواسعة , خصوصا للأطفال وفقدان الامن في القدس الشرقية والبلدة القديمة , واعتداءات قطعان المستوطنين الممنهجة بعد أن أصبحوا جيشا ودولة داخل دولة , لدرجة وصلت إلي التعذيب والقتل بدم بارد , وحرق محمد أبو خضير , ومن ثم عائلة الدوابشة في بلدة ” دوما ” , وعدم محاسبة المجرمين الإرهابين بالرغم من إعلان القيادات السياسية والأمنية أنهم معروفون لديهم .
ان تحركات كيري والرباعية الدولية يتدرج في إطار انقاذ دولة الاحتلال من مأزقها السياسي والدولي الذي ولدته الانتفاضة الباسلة لأبناء شعبنا في كافة المحافظات والمدن والمخيمات .
وقالت الأشقر : من غزة هاشم من قلب المقاومة ندعو جماهير شعبنا الي توسع انتفاضتهم واستمرار التحركات في كافة مناطق التماس مع الاحتلال , وتوصل رسالة شعبنا ان كيري غير مرحب به فى الأراضي الفلسطينية , وانه يجب على الولايات المتحدة ان تعيد النظر في سياستها الخارجية اتجاه القضية الفلسطينة والصراع الفلسطيني الاسرائيلي .
كما ندعو الامم المتحدة والمجتمع الدولي لتوفير حماية وقوات دولية لشعبنا وأراضي الدولة الفلسطينية عملا لقرار 17/67 في 29/11/2012 بالاعتراف بالعضوية المراقبة لدولة فلسطين , وتقديم مشروع قرار جديد للأمم المتحدة بالدعوة لمؤتمر دولي للسلام برعاية الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن بعد فشل 22 عاما من الانفراد الامريكي .
وأشارت أريج الأشقر في كلمتها أن اتحاد لجان العمل النسائي الفلسطيني الاطار النسوي للجبهة الديمقراطية في هذه الفعالية التى تأتى تضامن مع اهالي شهداء انتفاضة القدس ضد سياسة التنكيل والاعتقال وهدم المنازل نؤكد على ما يلي :-
1- التمسك بالانتفاضة كرافعة نضالية كبرى لشعبنا وخيار استراتيجي من أجل رفع تكلفة الاحتلال ومجابهة إجراءاته العنصرية
2- ندعو المجتمع الدولي والقوى المحبة للسلام وحقوق الانسان للتصدي لسياسة هدم المنازل التي تصاعدت وتيرتها بشكل مضطرب في الاونة الاخيرة وذلك استمرار لمنهج الاقتلاع الممنهج الشامل .
3- دعوة الامم المتحدة والمنظمات الدولية بما فيها الصليب الأحمر اعتبار هدم المنازل جريمة حرب بإعتبار الهدم انتهاكا صريحا لنص المادة 17 من الاعلان العالمي لحقوق الانسان للعام 1948 والتي تنص على أنه ( لا يجوز تجريد أحد من ملكه تعسفا ) .
4- نطالب م . ت .ف بتقديم شكاوي لمحكمة الجنايات الدولية بجرائم الاحتلال بما فيها الاعدامات بدم بارد لأبناء شعبنا ولكافة جرائم الحرب الاخرى لمحاسبة الاحتلال ومحاكمته عنها .
5- مجابهة سياسة الاعتقال المصعورة التي تمارسها اسرائيل منذ انتفاضة القدس والتي طالت أكثر من ألف معتقل والإفراج الفوري عنهم دون قيد أو شرط .
6- نؤكد على تمسكنا بإنتفاضة القدس ولانخراط بالفعل الجماهيري بإعتبارها رافعة نضالية برفع كلفة الاحتلال وخيار استراتيجي للإخلال بميزان القوى من أجل رحيل الاحتلال ومن هنا ندعو السلطة إلى وضع قرارات المجلس المركزي بآذار 2015 موضع التنفيذ من خلال :
أ‌- وقف التنسيق الأمنى مع دولة الاحتلال .
ب‌- إلغاء اتفاق باريس الاقتصادي المدمر للاقتصاد الفلسطيني وطرح برنامج اقتصادى جديد لسحب اليد العاملة من المستوطنات لمعالجة قضايا الفقر واعمار غزة .
ج‌- اعلان إلغاء تقسيم تجزئة الضفة الي مربعات أ , ب , ج حسب اتفاق أوسلو .
د‌- تدويل قضية الاسرى بكافة المؤسسات الحقوقية .
ه‌- العمل على مقاطعة البضائع الاسرائيلية .
7. تشكيل قيادة وطنية موحدة في القدس المحتلة , وجبهة مقاومة موحدة .
8. انهاء الانقسام الفلسطيني المدمر كاستحقاق طبيعي من اجل استعادة الوحدة وتشكيل حكومة وحدة وطنية تعزز مقومات الصمود لشعبنا وشباب الانتفاضة وفتح الطريق امام استراتيجية وطنية لمجابهة الاحتلال .
المجد للشهداء انتفاضة القدس وكل شهداء شعبتا
الحرية لأسرى الحرية
الشفاء العاجل للجرحى
النصر لشعبنا وانتفاضته الباسلة.
عاشت القدس عاصمة لدولة فلسطين .

DSC_1477

DSC_1499

DSC_1503

DSC_1511

DSC_1512

DSC_1526

DSC_1547

DSC_1562

DSC_1569

27/10/2015

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.