حمام الزينة في غزة : “ثروة” خرجت للعالم عبر الأنفاق وتنتظر “الحرية” من جديد

1٬598 views مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 9 أبريل 2015 - 6:28 مساءً
حمام الزينة في غزة : “ثروة” خرجت للعالم عبر الأنفاق وتنتظر “الحرية” من جديد

رام الله – موقع رؤية الاخباري
في سابقة جديدة من نوعها أقام مجموعة من هواة ومربي الحمام في قطاع غزة معرضاً لحمام الزينة والأنواع الغريبة الموجودة في قطاع غزة .

المعرض شهد إقبالا من العامة وتجار الطيور ومربي الحمام للتمتع بمعرفة أنواع جديدة والتعرف على صفاتها ومواصفاتها القياسية العالمية .

دنيا الوطن تجولت في أركان المعرض لترصد تلك الأنواع وللتعرف أكثر.. قابلت إيهاب أبو مسلم أحد منظمي المعرض  وأحد مربي الحمام قال : ” فكرة إنشاء المعرض هي فكرة قديمة ولكن كانت تحتاج لتشجيع أكبر وهو ما قمنا به في هذه المره ، من حيث البدء بإجراءات المعرض من أخذ التراخيص اللازمة وإخبار المربين عن المعرض وإمكانية المشاركة “.

وأشار أبو مسلم ” المعرض قام على الجهود الذاتية من إشتراكات قام بها المربين بهدف حجز المكان وتجهيزه ، وإحضار المستلزمات اللوجيستية للمعرض من أقفاص ومطبوعات وغيرها من اللوازم التشغيلية “.

وعن طريقة التجهيز للمعرض والهدف منه :

ذكر أبو مسلم:  “يقام حول العالم مئات المعارض سنويا للطيور وخاصة الحمام ، ويوجد جمعيات خاصة بمربي الحمام تنتشر في شتى بقاع العالم ، ومن جهتنا قمنا بالتواصل معهم من خلال الإنتر نت للتعرف على تجربتهم والإستفادة منهم في شق المعارض وها نحن اليوم نطلق معرضنا الأول في غزة على أمل المشاركة الدولية فيما بعد ، وأشار أبو مسلم في حديثه أن تربية الحمام في قطاع غزة قطعت شوطا كبيرا على مستوى المواصفات القياسية الدولية للحمام فهناك مستويات ممتازة تضاهي المربين الدولين للحمام من الألمان والبلجيكين “.

ومن حيث الأنواع التي شاركت في المعرض ذكر أبو مسلم أن هناك العديد من النواع المشاركة في المعرض منها ” الكرير ، الإسكندرون ،وإنجلش كريرك ، بيوتي هومر ، البلون ، والهزاز ،الهزاز الروسي ، الحمام الزاجل، ملطيسي ،مدينة  “، وعن الأسعار أشار أبو مسلم ان أسعار الحمام ليست ثابتة وأسعارها مرتفعة يمكن أن يصل سعر الزوج إلى 10 الألاف شيكل .

ونوه أبو مسلم في حديثه أن جميع الحمام المعروض هو إنتاج محلى في غزة تم تفريخه هنا مؤكدا تصدير غزة للحمام خلال عمل الأنفاق الحدودة إلى ليبيا والعراق والخليج العربي ومصر نتيجة لإرتفاع الإنتاجية في الحمام وجودة الأنواع الموجودة لدي المربين في غزة “.

وطالب ابو مسلم في نهاية حديثه الجهات الحكومية والمسؤلية في مساعدتهم في إن تكون لهم جميعة مسؤلة عنهم وعن أنشطتهم  وذلك في سبيل تعميم تجربتهم في تربية وإنتاج الحمام للعالم من خلال مشاركتهم في المسابقات والمعارض الدولية التي تقام على مستوي العالم “.

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.