نشأت في مخيم للاجئين.. فلسطينية بين الأكثر تأثيرا في العالم

15 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 9 أكتوبر 2021 - 10:17 صباحًا
نشأت في مخيم للاجئين.. فلسطينية بين الأكثر تأثيرا في العالم

غزة ( اتحاد لجان العمل النسائي)

اختيرت آية يوسف، وهي طالبة فلسطينية، ولدت ونشأت في مخيم للاجئين في لبنان، واحدة من أفضل 50 متأهلا للتصفيات النهائية لجائزة Chegg Global Student لعام 2021.

وتم ترشيح آية من بين أكثر من 3500 مرشح، من 94 دولة حول العالم، وفق التأثير الذي يمارسونه على التعلم وحياة أقرانهم والمجتمع من حولهم، بحسب موقع مؤسسة “غلوبل تيتشر برايز” القائمة على الجائزة.

وتبلغ قيمة الجائزة 100 ألف دولار أميركي.

وآية يوسف، طالبة هندسة معمارية في الجامعة الأميركية في بيروت.

ولدت في مخيم برج البراجنة، ودرست في مدارس تابعة للأونروا، وتعمل الآن في برامج الأمم المتحدة لتوجيه الشباب حول العالم.

وشاركت يوسف معرفتها وخبرتها في البرمجة مع حوالي 20 طالبًا، وفي نهاية العام الدراسي، تم ترشيحها لجائزة السلام العالمية للأطفال، وتم اختيارها واحدة من أفضل ثلاثة طلاب من لبنان.

وفقًا لآية، فإن ترشيحها شيء يمكن أن يفخر به المجتمع بأسره، وهذه البيئة الصعبة التي نشأت فيها هي التي أشعلت شغفها بالتأثير الإيجابي على كل من حولها، بحسب ما نقلته عنها موقع “ميدل إيست مونيتور”.

ألهمت الظروف الصعبة مهمة آية لجعل التعليم في متناول جميع الطلاب.

في المدرسة، وجهت زملاءها في الفصل لفرص المنح الدراسية المتاحة لهم، وساعدتهم على التقدم للجامعة.

تطوعت في المدارس لتوجيه خريجي المستقبل خلال عملية التقديم للجامعة وإخبارهم عن المنح الدراسية المختلفة ، وقد وصل عدد الطلاب حتى الآن إلى 300 طالب.

قامت كذلك بتوجيه الشباب إلى استخدام التكنولوجيا من أجل الصالح الاجتماعي.

وهي عضو في برنامج القيادة الشبابية التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، حيث تساعد من خلاله، في تطوير أفكار ريادة الأعمال لتعزيز أهداف التنمية المستدامة.

وقد منحها ذلك الفرصة لتبادل الأفكار مع صانعي التغيير من جميع أنحاء العالم، وخاصة في سوريا.

آية يوسف

بعد انفجار بيروت المدمر في أغسطس 2020، تطوعت آية لمدة سبعة أشهر للعمل على رسومات من شأنها إعادة بناء وإعادة تأهيل أجزاء من المدينة التي دمرت.

كما ساعدت في تحديد موقع الضحايا في بيروت، وترجمة أسماء ومعلومات عن أكثر من 250 شخصًا فُقدوا بعد الانفجار.

وجائزة Chegg Global Student مفتوحة لجميع الطلاب الذين لا تقل أعمارهم عن 16 عامًا والمسجلين في مؤسسة أكاديمية أو برنامج تدريب ومهارات.

وسيتم الإعلان عن الطالب الفائز شهر نوفمبر المقبل.

تقول آية: “إذا فزت، سأستثمر نصف الأموال في التدريب على المهارات في مخيم اللاجئين الخاص بي، وبعد ذلك سأوسع هذا إلى مخيمات أخرى”.

تريد كذلك، وفق حديثها مع الموقع إنها تنوي استخدام جزء من قيمة الجائزة  لتحسين مساحات اللعب في الهواء الطلق، فضلاً عن الاستثمار في المعدات وبرامج تعليم طلاب المدارس الثانوية والجامعات.

تقول آية إن جوهر كل هذه المشاريع هو إيمانها الراسخ بأن “الابتكار يأتي فقط من مشاركة المعلومات بسهولة وسلاسة بدلاً من تكديسها”.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.